• صوت القرويين

    الجمعة، 1 يونيو 2018

    إجازة العالِمية...آفاق وتحديات..


    # مفهومها 
    إجازة العالِمية هي شهادة يتحصل عليها طالب التعليم العتيق تتويجا لثلاث سنوات قضاها بعد الباكالوريا في التعليم النهائي عتيق التابع لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية(المغربية) وتسلم لهم هذه الإجازه بعد اجتياز اختبار الموحد على الصعيد الوطني في آخر السنة من السنة الثالثة نهائي...
    وعلى هذا تعتبر "اجازة العالِمية" إحدى الشعب التي يتهاتف عليها التلاميذ الناجحين في بكالوريا التعليم العتيق كل سنة لكون العديد من الطلبة يعتبرونها التخصص المفضل لديهم بغض النظر عن افاقها في سوق الشغل ولما لها من منفعة دنيوية وأخروية لكن مع ذلك يتسائل البعض الأخر عن أفاقها في المغرب ويمكن إجمالها فيما يلي

    # مكانتها

    اجازة العالِمية اوشهادة العالِمية معترف بها لدى الدولة بموجب الظهير الشريف وهي معادلة للإجازات الأخرى المحصل عليها من القطب العمومي 

    # آفاقها

    يمكن للحاصلين على اجازة العالِمية الولوج عبر مباراة الى معهد محمد السادس لتكوين الأئمة والمرشدات ويبلغ العدد كل سنة تقريبا مئة مرشدة ومئة وخمسين امام مرشد ,لكن لشبعة العالِمية امتيازات كون المباراة تشترط توفر معلومات فقهية في الحديث والسنة النبوية وأن يكون الطالب حافظا لكتاب الله كاملابالنسبة للإمام المرشد ولنصفه على الأقل بالنسبة للمرشدات وهذا ما يتأتى في بعض الحاصلين على اجازة العالمية اوالدراسات الاسلامية 

    كما انه يمكن للحاصلين علىيها الولوج سلك التعليم بالنسبة للحاصلين على الإجازة بنقطة جيدة حسب الانتقاء الأولي كل سنة وبلغ اخر معدل للإنتقاء في السنة الاخيرة لولوج معهد التربية والتكوين معدل يقارب 13 ؛ ويتخرج الأستاذ المتدرب عبر مباراتين ليصبح أستاذ التربية الأسلامية في الثانوي الإعدادي او الثانوي التأهيلي في السلم العاشر

    كما تبقى امكانية اتمام الدراسة للحاصلين على الإجازة بميزة او ميزات حسب شروط كل ماستر على حدة من الدراسة في هذه الأخيرة عبر مباراة بعدها الولوج لسلك الدكتورة حسب الشروط أيضا وبعدها يمكن للمتخرج اجتياز مباراة توظيف أساتذة التعليم العالي مساعدين.

    هذه اذن مجمل الأفاق المتاحة كما أن التجربة المغربية الرائدة في المجال الفقهي مشهود لها بالكفاءة في مختلف الدول وتسعى لخلق تكوين ذاتي ديني فعال للشخص وتصدير هذه التجربة لأروبا ودول افريقيا .

    # تحديات إجازة العالِمية
    فرغم الظهير الشريف الذي ينص على أن اجازة العالِمية معادلة للإجازات الأخرى الاهناك بعض الإدارات والمؤسسات العمومية لاتعترف بها بكونها غير معروفة لديهم ابعد من هذا بل احيانا منهم من يتهم حاملي هذه الاجازة بالتزوير ومحاولة الاحتيال عليهم وعلى هذا تبقى إجازة العالِمية مجهولة الهوية داخل الأوساط العمومية وعلى الجهات المسؤولة ان تراسل كل الإدارات المعنية وان تعلنهم بالقانون التنظيمي لهذه الإجازة دفعا للحرج الذي يتعرض له حاملي هذه الإجازة.
    تنويه: المقالات والمواضيع المنشورة بالموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع إنما تعبر عن رأي أصحابها
    Scroll to Top